منتدى ميراث أهل السنة
الى الاعضاء الجدد والراغبين في التسجيل لسلام عليك نعلن لزوارنا الكرام والاعضاءالجددأن قانون التسجيل بالنسبة للأسم يكون بالغة العربية="" ويكون="" على النح التالي أذ كان من الجزائر مثال أبوعبدالله="" كمال="" البسكري="" وأن خارجأبوعبد="" الله="" اليمني ونحث الاعضاءأثراء المنتدى بالمواضيع المهمةالسلام>
إذاعة موقع الشيخ رسلان
المواضيع الأخيرة
» المنتدى حديث الإنشاء مثل الورق الأبيض الجديد فما قيمته بالنسبة لما ملئ علما (بتعليق الشيخ الفاضل زاهد الساحلي حفظه الله)
الثلاثاء 14 أغسطس 2018, 12:29 من طرف عزالدين بن سالم أبوزخار

» السرقة التقنية
الثلاثاء 31 يوليو 2018, 23:12 من طرف عزالدين بن سالم أبوزخار

» مؤلفات وتحقيقات الشيخ العالم عبد الرزاق بن عبد المحسـن العباد البدر حفظه الله (91 كتاب)
الإثنين 30 يوليو 2018, 10:11 من طرف عزالدين بن سالم أبوزخار

» زجر الصوفية الضالين المسقطين للتكاليف عن المريدين المتشبهين بالشياطين
الجمعة 27 يوليو 2018, 05:25 من طرف عزالدين بن سالم أبوزخار

» زجر العاملين لعمليات التجميل المغيرين لخلق الله من الجراحين المتشبهين بالشياطين
الخميس 26 يوليو 2018, 05:40 من طرف عزالدين بن سالم أبوزخار

» دروس من سيرة الرسول عليه الصلاة والسلام في طلب العلم
الثلاثاء 24 يوليو 2018, 21:26 من طرف عزالدين بن سالم أبوزخار

» الزنا التقني
السبت 21 يوليو 2018, 06:48 من طرف عزالدين بن سالم أبوزخار

» زجر النحاتين والمصورين المتشبهين بالشياطين
الخميس 12 يوليو 2018, 04:30 من طرف عزالدين بن سالم أبوزخار

» هدية العيد للهابط مرابط
الخميس 14 يونيو 2018, 15:51 من طرف ميراث أهل السنة


أقوال أئمة السلف في معاملة أهل البدع والأهواء..

اذهب الى الأسفل

default أقوال أئمة السلف في معاملة أهل البدع والأهواء..

مُساهمة من طرف أبوياسر السلفي البسكري في الخميس 30 يوليو 2015, 11:20



وعن عقبة بن علقمة قال: " كنت عند أرطاة بن المنذر، فقال بعض أهل المجلس: ما تقولون في الرجل يجالس أهل السنّة ويخالطهم، فإذا ذكر أهل البدع، قال: دعونا من ذكرهم، لا تذكروهم؟! قال: يقول أرطاة: هو منهم لا يُلَبِّس عليكم أمره، قال: فأنكرت ذلك من قول أرطاة، قال: فقدمت على الأوزاعي –وكان كشّافاً لهذه الأشياء إذا بلغته- فقال: صدق أرطاة، والقول ما قال، هذا يَنهى عن ذكرهم، ومتى يُحذروا إذا لم يُشَدْ بذكرهم؟!. ا. هـ. تاريخ دمشق 8/15؛ بواسطة قرّة العيون ص 191.

وقال العلاّمة شيث بن إبراهيم القفطي المعروف بابن الحاج –رحمه الله-: " فبيّن سبحانه بقوله {وقد نزّل عليكم في الكتاب} ما كان أمرهم به من قوله في السورة المكّية {فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظّالمين}، ثمّ بيّن في هذه السورة المدنية أنّ مجالسة مَن هذه صفته لحوق به في اعتقاده، وقد ذهب قوم من أئمّة هذه الأمّة إلى هذا المذهب، وحكم بموجب هذه الآيات في مجالس أهل البدع على المعاشرة والمخاطة، منهم: أحمد بن حنبل، والأوزاعي، وابن المبارك؛ فإنّهم قالوا في رجل شأنه مجالسة أهل البدع قالوا: يُنهى عن مجالستهم؛ فإن انتهى وإلاّ أُلحق بهم؛ يعنون: في الحكم.
قيل لهم: فإنّه يقول: إنّي أجالسهم لأباينهم وأردّ عليهم.
قالوا: يُنهى عن مجالستهم؛ فإن لم ينتهِ أُلحق بهم ". ا.هـ. الغلاصم في إفحام المخاصم ص 110-111 بواسطة قرّة العيون ص 192.

أبوياسر السلفي البسكري

عدد المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 19/07/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى